التخطي إلى المحتوى
طرد أبناءه من المدرسة فمات منتحرا محطات في حياة الفنان عبد المنعم إسماعيل
طرد أبناءه من المدرسة فمات منتحرا محطات في حياة الفنان عبد المنعم إسماعيل

تميز الفنان الراحل عبد المنعم إسماعيل بالأدوار الشعبية  وايضا الكوميدية في معظم أعماله حيث إشتهر بعدة شخصيات من بينها دور بواب ، قهوجي ، شويش ،فراش، استطاع أن يلفت الأنظار اليه ببراعته  وتألقه في التمثيل قدم العديد من الأعمال السينمائية  حوالي أكثر من  300 فيلم سينمائي ، قام بها من بداية الأربعينيات حتى نهاية الستينيات، عرفه الجمهور ولفتت أنظارهم بخفة ظله  وأدائه المميز  مع عدد كبير من نجوم الفن وقتها وبالرغم من كثرة أعماله لم يحظى بدور البطولة المطلقة، من أبرز أعماله الفنية  “المتهمة، انتصار الشباب،  اللص والكلاب، قلبي دليلي، بابا أمين، الزوج العازب، إسماعيل يس في مستشفى المجانين”فيلم قنديل أم هاشم عام 1968 وكان أخر أعماله .

سبب انتحاره  ووفاة شقيقه حزنا عليه

مر عبد المنعم اسماعيل في أواخر أيامه بظروف قاسية وذلك بعد ابتعاد المنتجون والمخرجون عنه ، ولم يجد ما يسد حاجته من المال، وساءت حالته المادية أكثر سوءا عندما طرد أولاده من المدرسة بسبب عدم قدرته على  دفع المصروفات الدراسية وهو الأمر الذي لم يتحمله وبعدها قرر التخلص من حياته للأبد .

ففي يوم 30 أكتوبر عام 1970، فوجئ الجميع بخبر انتحاره، حيث ألقى بنفسه في مياة النيل، تاركا ورائه تاريخا فنيا  مليئ بالنجاحات والمأساي   لا ينسى.كان لدية شقيق دخل عالم السينما ايضا وهو حسين إسماعيل الذي أصيب بحالة من الإكتئاب بسبب وفاة شقيقه ، فلحق به هو الآخر بعد 4 سنوات،

.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *