التخطي إلى المحتوى
رفضت أسرتها استلام جثمانها نهاية مؤثرة للفنانة المتحولة جنسيا من «طارق إلى حنان»
المتحولة جنسيا

المتحولة جنسيا , الكثير من الناس لا يعرفون الفنانة حنان الطويل والتي قامت بأدوار مميزة في السينما المصرية حيث تركت بصمة في المجال الفني وبشكل خاص في الأدوار الكوميديا ولكن هل يُعرف أنها أول ممثلة مصرية متحولة من رجل لأنثى وقامت بتغيير اسمها من طارق إلى حنان، نكتشف أهم المحطات في حياتها من خلال موقع فن تو داي

المتحولة جنسيا .

الاسم الحقيقي هو “طارق” ولقد قامت بإجراء عملية تحويل في إحدى الدول العربية وبالفعل وضعت الأسرة أمام الأمر الواقع وهو قبول هذا الأمر غصباً، يرجع السبب في إجراء هذا التحول إلى الشعور المستمر بكونها أنثى على الرغم من الجسد والملامح الذكورية، ولكن قبل إجراء عملية التحويل كانت تضع المكياج وتقوم بتربية شعرها وكانت تتعرض للكثير من المضايقات من قِبل الجيران.

بدايتها الفنية.

قامت بالمشاركة في فرقة الفنون الاستعراضية لأنها كانت تعشق الفن ولديها موهبة الغناء، كما أنها تمتلك موهبة تأدية جميع طبقات الأصوات، وهي أبدت مدى سعادتها بإجراء هذه العملية الظهور الأول لها في السينما هو من خلال تأدية مشهد واحد في فيلم “عبود على الحدود” وكان هذا الفيلم في عام 1999 مع الفنان أحمد حلمي، والفنان علاء ولي الدين وغيرهم من الفنانين وهي قامت بتجسيد دور زبونة في محل لتصفيف الشعر ولقد لاحظ المخرج شريف عرفة مدى الموهبة التي تمتلكها أثناء تأدية الأدوار وأنها نجمة موهوبة صاعدة في عالم الفن، ولهذا تم ترشيحها بدور في فيلم الناظر صلاح الدين وهو كان من بطولة الفنان علاء ولي الدين والفنان حسن حسني والفنان هشام سليم ونخبة من النجوم في الفن.

وبالفعل عملت الفنانة حنان الطويل على تأدية الدور بشكل مميز ولقد اشتهرت بدور ميس انشراح والذي علق في أذهان الكثير من الناس حتى يومنا هذا على الرغم من امتلاكها لموهبة كبيرة إلا أنها لم تشارك سوى في 5 افلام سينمائية استطاعت التمثيل على المسرح من خلال مسرحية “حكيم عيون” وكان الظهور الأخير الفني لها هو من خلال فيلم “عايز حقي” ولكنها توفيت في عام 2004 عن عمر يناهز 38 عام.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *