التخطي إلى المحتوى
الحلقة الثانية من مسلسل قيامة أرطغرل الجزء الأول
الحلقة الثانية من مسلسل قيامة أرطغرل الجزء الأول

مسلسل قيامة أرطغرل , تدور أغلب أحداث الموسم الأول بين ولايتي حلب وأنطاكيا في القرن الثالث عشر، في زمن الصراعات والنزاعات بين الإمبراطوريات في المنطقة، ففي الوقت الذي جاءت فيه قبائل التركمان، كان المغول والروم يتنازعان على المنطقة وكما هو حال اليوم، كان المسلمون يعانون الكثير من المشاكل في القرن الثالث عشر خاصة ضعف الخلافة العباسية وهي ملجأ المسلمين في كل مكان. وكان العالم بانتظار قائد بطل. حيث ظهر أرطغرل متحدياً كل الظروف, بدأ أرطغرل بن سليمان شاه، ووالد عثمان الأول مؤسس الدولة العثمانية رحلة البحث عن قطعة أرض يستقر فيها مع قبيلته المكونة من 400 خيمة لإنهاء معاناتهم وتنقلاتهم، بعد مرحلة طويلة من الخطر وقلة الأمان والبحث وعدم الاستقرار، وكانت الإمبراطورية الرومانية والمغول أكبر أعدائه، وفي وقت انحسار الآمال واليأس.

مسلسل قيامة أرطغرل.

فبعد مضايقات المغول لقبيلة “قايي”، تعاني القبيلة من الفقر والبرد في الشتاء القارس، فتذهب إلى ولاية حلب بناءً على اقتراح “غون دوغدو” الابن الأكبر “لسليمان شاه” حيث يمنحهم والي المدينة “العزيز” قطعة أرض حدودية في ولاية أنطاكياوتبدأ المخاطر تحيط بقبيلة “كايي” في أرضها الجديدة، مع تدخل أرطغرل لإنقاذ عائلة مسلمة من أيدي الرومان ليكتشف لاحقاً أن تلك العائلة تتبع لسلالة السلاجقة الحاكمة والتي تزوج من ابنتها حليمة خاتون يعرض المسلسل صراعات أرطغرل مع الخيانة والجواسيس والمحاربين الأشداء، في رحلة محفوفة بالخطر والخديعة والألم.خصوصا مع الصليبيين المتمثلين في “فرسان الهيكل” بقيادة الأستاذ بيتروتشو مانزيني والمحارب تيتوس ، والخونة في حلب مثل قائد فرسان المدينة “ناصر” وفي القبيلة مثل عمه “كورد أوغلو” وغيرهم ، والذين استطاع أرطغرل أن يهزمهم ويقضي عليهم بعد عناء طويل . كما يرصد من جهة أخرى الصداقة والتضحية والإيثار والشجاعة والجرأة والحب, ولمشاهدة الحلقة الأولى من هنا

أحداث الحلقة الثانية من مسلسل أرطغرل.

يستطيع أرطغرل ومحاربيه مواجهة الذين اعتدوا عليهم، بينما يصاب محاربه تورغوت،وفي القبيلة يتدخل المعلم ديلي دمير صانع السيوف ومعه أفشين أحد رجالات السلطان ويواجهان الذين حاولوا خطف الأمير نعمان وأولاده من داخل الخيمة،وتفشل محاولة كورت أوغلو الخائن وهو أحد أسياد قبيلة الكاي المتعاونين مع الصليبيين الشيخ الصوفي ابن العربي يعالج المحارب تورغوت ويصطحب أرطغرل إلى حلب، وفي حلب يتعرض أرطغرل لعملية سرقة مدبرة من رجال العزيز لإحراج أرطغرل،ويلتقي أرطغرل بعزيز حلب ويطلب منه قطعة أرض ويفاوضه على ذلك ويوافق. ويعود أرطغرل إلى قبيلته،ويقوم أمير التركمان الخائن كارا تويغار باعتراض قافلة جوندودو ويأسره ليبادله مع نعمان وأسرته.
لمشاهدة الحلقة الثانية من مسلسل أرطغور الجزء الأول—————– من هنا

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *