التخطي إلى المحتوى
زوج قادها للفشل وأخر أصابها بصدمة وانتقدها الجمهور بسبب العندليب محطات في حياة زيزي البدراوي
زيزي البدراوي

زيزي البدراوي هي فنانة متألقة إستطاعت أن تترك أسما كبيرا بالسينما المصرية،  قدمت العديد من الأعمال الفنية الناجحة ، إسمها الحقيقي  فدوى جميل عبد الله البيطار ، تم إكتشفها عن طريق  المخرج عزالدين ذو الفقار، عندما أسند اليها دور  صغير بفيلم “بورسعيد”  عام 1957، إستطاعت أن تثبت موهبتها ولفتت اليها أنظار المخرج حسن الإمام واختار لها اسمها التي اشتهرت به زيزي البدراوي تيمننا بأسم إبنته.

تزوجت مرتين  وانتقدها جمهور عبد الحليم.

قدمها في الكثير من الأعمال منها فيلم سبع بنات ، شفيقة القبطية حصلت على البطولة المطلقة ووقفت أمام كبار نجوم عصرها أمثال الفنان عبد الحليم حافظ، شكري سرحان، أحمد رمزي، انتقدها الجمهور وهاجمها بعد أن جسدت في الفيلم شخصية الفتاة التي ترفض حب العندليب لها لتطلعاتها الطبقية، وهو الأمر الذي لم يغفره لها جمهور عبد الحليم ،مما ادى الى انخفاض اسهمها في السينما، وهذا ما ذكرته من قبل في أكثر من لقاء أن جماهيرية عبد الحليم حافظ كانت سبب في تأخير نجاح مشوارها الفني .

زيزي البدراوي.

تزوجت زيزي البدراوي مرتين الأولى من المخرج عادل صادق ولم يستمر الزواج كثير حيث ذكرت من قبل انها نادمة على هذة الزيجة لانها لم تفكر جيدا قبل الزواج ولهذا كان مصيره الفشل أما الثانية فكانت من توفيق عبد الجليل كان يعمل محاميأ وكانت تحبه كثيرا حتى انها قلت من أعمالها السينمائية  ولكن لم تستمر الزيجة طويلا  ووقع الطلاق بينهما  ، لم تنجب من الزيجتين وبعدها رفضت الزواج توفيت زيزي البدراوي عام 2014 عن عمر يناهز 69 عاما  بعد صراع مع المرض حيث كانت تعاني من سرطان الرئة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *